القنصوري تدعو لتوظيف الرقمنة والسينما في التعريف بتاريخ المقاومة وأبطالها 
A | A+ | A- |

القنصوري تدعو لتوظيف الرقمنة والسينما في التعريف بتاريخ المقاومة وأبطالها 

دعت نادية القنصوري، عضو المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، الى تنويع وتوسيع أنشطة المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير، بما تستدعيه تحديات المرحلة، وذلك من أجل غرس قيم الوطنية في نفوس الأجيال الحالية والقادمة.
 

جاء ذلك في مداخلتها باسم المجموعة، خلال مناقشة الميزانية الفرعية للمندوبية، لسنة 2023، بلجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين في الخارج. 

كما دعت عضو المجموعة، إلى مد جسور التواصل مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، لتعريف مختلف أجيالها بتاريخ المقومة في بلادهم، وبحث سبل إحياء الأرشيف الوطني، مع فرنسا واسبانيا وغيرهما.

واقترحت القنصوري، لتوظيف الرقمنة في أنشطة نقل التراث النضالي للمقاومة وجيش التحرير، الى التلاميذ وصغار المغاربة، واعتماد قوة الفلم السينمائي في تسويق القضايا النبيلة، من خللا دعم انتاج أفلام حول تاريخ البلاد، والتعريف بشخصيات المقاومة وأبطال جيش التحرير، مسجلة اهمال مواضيع واطروحات وطنية وعدم التسويق سينمائيا لقامات وطنية مدعاة للاعتزاز.  

/ تاريخ النشر 2022-11-09

جريدة الفريق