ابراهيمي يشرح تداعيات ارتفاع أسعار مواد البناء في لقاء مع رئيس مجلس المنافسة
A | A+ | A- |

ابراهيمي يشرح تداعيات ارتفاع أسعار مواد البناء في لقاء مع رئيس مجلس المنافسة

قال مصطفى ابراهيمي، نائب رئيس المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، إن الزيادات التي عرفتها أسعار مواد البناء، ستكون لها تداعيات سلبية على مساهمة قطاع البناء في الاقتصاد الوطني، وعلى مناصب الشغل التي يوفرها القطاع.

وأضاف ابراهيمي الذي كان يتحدث في اجتماع جمع نوابا برلمانيين، برئيس مجلس المنافسة، أحمد رحو، أن هذه الزيادات، ستكون لها انعكاسات كذلك على الاستثمارات، سواء استثمارات الدولة أو الجماعات الترابية، أو الاستثمارات الخاصة، بالنظر إلى ارتفاع كلفة البناء، بحوالي ثلاثة أضعاف، مؤكدا أن دراسة لوزارة الصناعة والتجارة، حددت الزيادات التي عرفتها أسعار مواد البناء، في نسبة تتراوح بين 20 و200 في المائة.

وسجل ابراهيمي في الاجتماع نفسه الذي احتضنه مقر مجلس المنافسة، يوم الثلاثاء 14 يونيو 2022، أن الزيادات في أسعار مواد البناء، كانت بشكل متزامن بين الشركات الفاعلة في القطاع، مما طرح التساؤل حول إمكانية وجود شبهة التفاهم أو التواطؤ، مبرزا أن الفدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين، سبق لها أن نبهت للتداعيات السلبية للزيادات المذكورة، وحذرت من تراجع نشاطها بجوالي 50 في المائة.

يُشار إلى أن هذا الاجتماع، جاء في سياق طلب كان مجلس النواب، قد وجهه، بمبادرة من المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، لمجلس المنافسة، للوقوف على مدى احترام الفاعلين في قطاع البناء والأشغال لشرط المنافسة الحرة والشريفة.

/ تاريخ النشر 2022-06-14

جريدة الفريق