قرار حل التعاضدية العامة شجاع وجريء ورئيسها الجديد مدعو لتطبيق القانون
A | A+ | A- |

قرار حل التعاضدية العامة شجاع وجريء ورئيسها الجديد مدعو لتطبيق القانون

وصف أحمد ادراق عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، القرار الذي اتخذته الحكومة، في أكتوبر 2019، القاضي بحل التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، بالشجاع والجريء.

ووجه أدراق الذي كان يتحدث في تعقيب خلال جلسة الأسئلة الشفهية ليوم الاثنين 12 يوليوز 2021، الشكر للحكومة على قرار حل التعاضدية، بناء على الاختلالات التي سجلتها تقارير مؤسسات رقابية، على هذه التعاضدية.

وانتقد أدراق استمرار عرقلة مناقشة مشروع قانون التعاضد بمجلس المستشارين، بعد أن تمت المصادقة عليه بمجلس النواب في غشت 2016، معتبرا أن هذه العرقلة تتنافى مع الشروع في تنزيل المشروع الملكي المتعلق بالحماية الاجتماعية.

ودعا عضو الفريق الرئيس الجديد للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، لتطبيق القانون، سواء ما تعلق بالحكامة الجيدة أو الصفقات، والعودة لتقارير المجلس الأعلى للحسابات للاستفادة مما سجلته من اختلالات في التدبير.

/ تاريخ النشر 2021-07-12

جريدة الفريق